سارة نتنياهو تنتهك الحجر الصحي من أجل تصفيف شعرها

سارة اعتقدت انه من المسموح لها تصفيف شعرها لانها ستظهر في فيديو اعلامي

انتهكت زوجة رئيس الحكومة الإسرائيلية، سارة نتنياهو، قواعد الحجر الصحي المفروضة نتيجة جائحة كورونا، عندما استدعت مصففة الشعر إلى مقر إقامتها الرسمي، كي تصفف لها شعرها، وفق ما ذكره موقع تايمز أوف إسرائيل.

ورغم أن مصففي الشعر لا يعتبرون من العاملين الأساسيين، الذين يمكنهم انتهاك الحجر، فإن هذه المصففة جاءت إلى سارة، وصففت لها شعرها يوم الجمعة الماضي، عشية عطلة "سوكوت"، وفق ما ذكره الموقع.

وبالنظر إلى أن القانون ينص على غرامة قدرها 500 شيكل جديد، أي ما يعادل 150 دولاراً، لمن يكون في منزل غير منزله، وعادة يدفعها الزائر وليس المضيف، وفق الموقع الإخباري، فمن غير المعروف ما إذا كانت سارة نتنياهو ستدفع هي الغرامة. وقالت مصادر تمثل سارة إنها اعتقدت أن تصفيفة الشعر التي يمولها دافعو الضرائب كانت مسموحاً بها، لأنها كانت ستظهر في تصوير فيديو إعلامي، وفق الموقع.

ويسمح لرئيس الحكومة بمواصلة تصفيف شعره، رغم الحجر لأنه شخصية عامة، لكن زوجته ليست شخصية عامة.

وظهرت سارة في تصوير الفيديو، الذي نشر على حسابها على موقع إنستغرام، وهي تدعو العامة إلى ارتداء الكمامة، والتباعد الاجتماعي.

وتعاني إسرائيل هجمة شرسة لفيروس كورونا، وكان لديها أسوأ عدد من الإصابات يومياً، مقارنة بتعداد سكانها، الأسبوع الماضي، حيث تفوقت على الولايات المتحدة للمرة الأولى، وأصبحت الأولى في العالم بعدد الوفيات، قياساً بتعداد سكانها.

طباعة