السجن المؤبد لمساعد ممرض بتهمة قتل 3 مرضى في ألمانيا

قضت محكمة ألمانية بسجن مساعد ممرض مدى الحياة بتهمة قتل ثلاثة مرضى.

وحكمت المحكمة اليوم، في مدينة ميونخ أنه لن يكون بإمكان المتهم المطالبة بإطلاق سراح مبكر عقب انقضاء 15 عاما في السجن نظرا لثبوت جسامة الجرم.

واتهم الادعاء العام الرجل بحقن مرضاه المعوزين للرعاية بالأنسولين، والذي يمكن أن يؤدي إلى الوفاة بسبب جرعة زائدة منه. ويُشتبه في أنه كان يحصل على هذا الدواء لأنه - على عكس ضحاياه - مصاب بالسكري.

وكان المتهم البولندي البالغ من العمر 38 عاما قد رفض الإدلاء بإفادات أمام المحكمة، لكنه اعتذر في كلمته الأخيرة لأقارب الضحايا وقال إنه يأسف بشدة لأفعاله: "ما فعلته هو وحشي للغاية ولا يزال وحشيا".

وفي البداية تم توجيه اتهامات للمدعى عليه في ست قضايا قتل، ولكن في نهاية المحاكمة، رأى المدعي العام أنه تم إثبات ثلاث منها فقط. وفي حالتين أخريين، افترضت النيابة الشروع في القتل وفي ثلاث حالات إلحاق ضرر بدني خطير.

وطالبت النيابة العامة في أربع حالات بالبراءة لأنه تعذر إثبات ما إذا كان الأنسولين قد أدى إلى الوفاة. ومع ذلك، فإن هذا لا يعني أن المتهم لا يمكن أن يكون مسؤولا عن هذه الوفيات.

وقوبل هذا القرار الصادر عن مكتب المدعي العام بانتقادات شديدة من جانب المدعين بالحق المدني. وطالب دفاع المدعى عليه فقط "بحكم مناسب".

طباعة