باكستان تعيد فرض إجراءات إغلاق محلية

أعادت باكستان، أمس، فرض إجراءات إغلاق محلية في عدد من الأماكن التي تشكل نقاطاً ساخنة في ما يتعلق بإصابات فيروس كورونا، في ظل تحذيرات من تعرض البلاد لموجة ثانية من تفشي الإصابات.

وقال المتحدث باسم الحكومة المحلية، مرتضى وهاب، إنه تم فرض إجراءات إغلاق مصغرة في العديد من الأحياء بمدينة كراتشي الواقعة جنوب البلاد، حيث لم يُسمح لأحد بالخروج من تلك الأحياء أو دخولها.

وفي قطاع كشمير الخاضع لإدارة باكستان، أعلنت السلطات أنها ستعزز فرض إغلاق كامل، مع عدم السماح لأي شخص بالدخول أو الخروج.

يشار إلى أن باكستان كانت قد رفعت جميع القيود التي تفرضها تقريباً لمواجهة تفشي كورونا في السادس من مايو الماضي، لكنها بدأت في إغلاق مناطق النقاط الساخنة بداية من شهر يونيو، وهي استراتيجية ساعدت البلاد في استعادة السيطرة على ارتفاع أعداد حالات الإصابة، كما تم إغلاق العديد من المدارس والكليات في أنحاء البلاد بعد ثبوت إصابة موظفين أو طلبة بالفيروس.

 

طباعة