اختبارات للقاح «كورونا» ألماني مشتق من لقاح الجدري

وافق معهد «باول إرليش» الألماني، المسؤول عن منح تصاريح اللقاحات في ألمانيا، على إجراء اختبارات أولية على لقاح مضاد لفيروس كورونا المستجد، وهو لقاح مشتق من لقاح مضاد للجدري.

وبحسب البيانات، فإن مقدم طلب إجراء الاختبارات هو المركز الألماني لأبحاث العدوى، الذي تشارك فيه جامعة لودفيغ-ماكسيميليان بميونخ، وجامعة فيليبس بماربورج، والمستشفى الجامعي هامبورج-إيبندورف، وشركة الأدوية «آي دي تي بيولوغيكا» في ديساو-روسلاو.

وفي المرحلة الأولى من الاختبارات السريرية، يُجرى التأكد من سلامة اللقاح وتوافقه واستجابته المناعية النوعية ضد الفيروس. وستبدأ الاختبارات السريرية في بداية أكتوبر الجاري بالاستعانة بأول المشاركين البالغ عددهم 30 شخصا في المستشفى الجامعي هامبورغ-إيبندورف.

تجدر الإشارة إلى أن هناك بالفعل عددا من اللقاحات في المرحلة الثالثة الحاسمة من الاختبارات السريرية في ألمانيا.

اللقاح الجديد هو ما يسمى بلقاح الناقل ضد فيروس كورونا، حيث يتم إدخال المعلومات الجينية لبروتين السطح لفيروس كورونا إلى فيروس جدري معدل وغير ضار.

وقد تم تطوير الفيروس المعدل المضاد للجدري منذ أكثر من 30 عاما واستُخدم بالفعل في تطوير لقاح ضد فيروس ميرس.

طباعة