أول تعليق من ميلانيا ترامب بعد إصابتها بكورونا

قالت السيدة الأولى في الولايات المتحدة ميلانيا ترامب، إنها في الحجر الصحي، وذلك بعد ثبوت إصابتها والرئيس دونالد ترامب بكوفيد-19.

وفي تغريدة على حسابها الرسمي في «تويتر»، قالت ميلانيا: "كما أصيب كثير من الأميركيين بكورونا هذا العام، فإنني والرئيس الأميركي نخضع للحجر الصحي بالمنزل بعد ثبوت إصابتنا بكوفيد-19".

وأضافت: "نحن بخير وقمت بتأجيل كافة الارتباطات القادمة. حافظوا على سلامتكم وسنتجاوز معاً هذه الأزمة".

وأعلن الرئيس الأميركي، الجمعة، أن الاختبارات أثبتت إصابته هو وميلانيا بفيروس كورونا.

 

طباعة