أول تعليق من طبيب ترامب بعد الإعلان عن إصابته بكورونا

 صرح شون كونلي، الطبيب الشخصي للرئيس الأميركي، بأن دونالد ترامب، سيستطيع القيام بمهامه بغض النظر عن إصابته بفيروس كورونا.

ونقلت وكالة "سي إن إن" الأميركية بيان الطبيب الأميركي، المرسل للمتحدث الرسمي باسم ترامب: "تلقيت تأكيداً مساء اليوم يفيد بأن الرئيس ترامب والسيدة الأولى ميلانيا ترامب أثبتت إصابتهما بمرض "كوفيد-19". الرئيس والسيدة الأولى يبليان بلاء حسناً في الوقت الحالي ويخططان للبقاء في البيت الأبيض أثناء تعافيهما".

وأضاف كونلي: "أتوقع أن يواصل الرئيس القيام بواجباته دون انقطاع أثناء فترة شفائه".

هذا وأعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب إصابته بفيروس كورونا المستجد وكذلك زوجته ميلانا ترامب، مؤكداً أنهما سيبدأن الحجر الصحي والتعافي على الفور.

طباعة