سلطنة عمان تعيد فتح المساجد منتصف نوفمبر

أكدت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية فى سلطنة عمان،  أنها ستتخذ القرار الملائم بشأن فتح الجوامع والمساجد ودور العبادة وفق ما وضعته من الأدلة الإرشادية والتدابير الاحترازية اعتبارا من منتصف نوفمبر المقبل،  اعتمادا على ما يستجد من مؤشرات محلية تصدر من اللجنة العليا المكلفة، ببحث آلية التعامل مع التطورات الناتجة عن انتشار الفيروس تثبت أن تقارير أعداد المصابين دون مرحلة كتلة الخطر في تنامى انتشار العدوى.
 
ونقلت وكالة الأنباء الرسمية في عمان، أن الوزارة أشارت  في تنويه لها اليوم ، الاثنين، إلى حرصها البالغ على إعادة فتح الجوامع والمساجد، ودور العبادة التي أغلقت بسبب تفشي الوباء العالمي، "كوفيد19"، بقرار من اللجنة العليا، حيث إن اللجنة في اجتماعها بتاريخ 22 سبتمبر الجارى أبدت قلقها الشديد من مستجدات الجائحة، وعودة انتشار المرض على المستويين المحلي والعالمي وارتفاع أعداد الإصابات به والوفيات من جرائه.
 
وأوضحت أنه نظرا لاستمرار تأثيرات الجائحة على الصحة العامة، وما نتج عنها من الإصابات والوفيات التي تثبتها المؤشرات المحلية والعالمية؛ فإن الحكمة الشرعية تقضى باتخاذ التدابير والاحترازات لتحقيق حفظ النفس، وصيانة الأرواح ووقايتها، وفي سماحة الشريعة سعة لأداء الصلاة والعبادة.
 

 

طباعة