أكثر من 30 مليون إصابة حول العالم بـ"كورونا" وتحذير بشأن زيادة "خطيرة" في أوروبا

تجاوز عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا في جميع أنحاء العالم 30 مليون إصابة مؤكدة، بحسب أرقام جامعة جونز هوبكنز الأميركية.

وتوفي أكثر من 940 ألفاً بكوفيد-19 منذ بدء تفشي المرض في الصين أواخر العام الماضي.

وتأتي الولايات المتحدة والهند والبرازيل في مقدمة الدول الأكثر تضرراً، لكن هناك زيادة جديدة في عدد الإصابات في جميع أنحاء أوروبا.

وتستعد العديد من دول نصف الكرة الشمالي الآن لموجة ثانية من الوباء مع اقتراب فصل الشتاء.

ولاتزال الولايات المتحدة الأكثر تضرراً من حيث الأرقام، مع أكثر من 6.6 ملايين إصابة مؤكدة، وأكثر من 197 ألف حالة وفاة.

وحذرت منظمة الصحة العالمية من أن حالات الإصابة الأسبوعية الجديدة في أوروبا تجاوز الأرقام التي سُجلت عندما بلغ الوباء ذروته لأول مرة في مارس.

وأوضح المدير الإقليمي في المنظمة هانز كلوج، يوم الخميس، أنه تم الإبلاغ عن 300 ألف حالة إصابة جديدة في الأسبوع الماضي فقط.

وأضاف "لدينا وضع خطير للغاية يتكشف أمامنا".

وسجلت بعض الدول الأوروبية، بما في ذلك بريطانيا وفرنسا، أعلى معدلاتها اليومية منذ شهور.

وزادت القدرة على إجراء اختبارات كورونا في جميع أنحاء أوروبا، ما يعني أن تحديد الحالات وتسجيلها بات أكثر سهولة في الوقت الحالي.

 

 

طباعة