170 دولة انضمت إلى خطة «كوفاكس» للقاحات

92 من الدول منخفضة الدخل تسعى إلى الحصول على مساعدات من خلال الخطة. ■ أرشيفية

أكد مدير عام منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس، أن أكثر من 170 دولة انضمت إلى خطة «كوفاكس» العالمية التابعة للمنظمة، وذلك للمساعدة في شراء لقاحات مرض «كوفيد-19» وتوزيعها بشكل عادل حول العالم.

وقال في تصريحات سجلت مسبقاً، أمس، قبل حلول الموعد النهائي للانضمام إلى خطة كوفاكس اليوم الجمعة «انضمت أكثر من 170 دولة إلى برنامج كوفاكس، ما يضمن لها الحصول على أكبر مجموعة من اللقاحات المحتملة للمرض».

وكانت منظمة الصحة قد ذكرت في وقت سابق أن 92 من الدول منخفضة الدخل تسعى للحصول على مساعدات من خلال الخطة، وأن نحو 80 دولة تنتمي لشرائح الدخل الأعلى أعربت عن اهتمامها بالخطة، إلا أن البعض مازال عليه تأكيد اعتزامه الانضمام بحلول الموعد النهائي.

وتقود منظمة الصحة العالمية وتحالف (جافي) العالمي لإنتاج الأمصال واللقاحات برنامج «كوفاكس» الذي يهدف للمساعدة على شراء وتسليم ملياري جرعة من اللقاحات المعتمدة بحلول نهاية عام 2021.

إلا أن دولاً تمكنت من تأمين إمداداتها من خلال اتفاقات ثنائية، ومن بينها الولايات المتحدة، أعلنت أنها لن تنضم إلى كوفاكس.

وأضاف تيدروس في تصريحاته التي أدلى بها خلال ندوة عبر الإنترنت استضافته فيها جامعة سنغافورة الوطنية «قد لا يكون اللقاح الأول الذي يجري اعتماده هو الأفضل، وكلما زاد عدد التجارب زادت فرص الوصول إلى لقاح فعال وآمن للغاية».


الولايات المتحدة أعلنت أنها لن تنضم إلى «كوفاكس».

طباعة