سورية: إلغاء الـ 200 دولار مقابل مسحة "كورونا" مع إعادة تشغيل مطار دمشق الدولي

قال مدير مؤسسة الطيران المدني السوري، باسم منصور، إنه تم إلغاء الحجر الصحي ضمن الأراضي السورية حين عودة السوريين مع إعادة تشغيل مطار دمشق الدولي، مؤكدا أنه ستتم مراعاة أسس التباعد الاجتماعي.

وأشار منصور، في مقابلة لتلفزيون "الخبر"، إلى أنه تم إلغاء الحجر الصحي ضمن الأراضي السورية حين عودة السوريين، وإلغاء دفع مبلغ 200 دولار مقابل إجراء مسحة سريعة للكشف عن كورونا، وإنما يكتفى الآن بنتيجة اختبار كورونا للمسافر من الدولة التي جاء منها، مدتها 96 ساعة.

من جانب آخر أوضح منصور: "يقصد بإعادة تشغيل المطار أن تكون الرحلات ذهابا وإيابا، بعد أن كانت تقتصر على رحلات إجلاء الرعايا السوريين من الخارج"، موضحا أن إعادة التشغيل ستكون بشكل تدريجي، وفق نسب معينة.

وقال منصور إن "المؤسسة طلبت من شركات الطيران أن تقوم ببرمجة رحلاتها، ليصار إلى تحديد العدد اليومي للرحلات في المطار".

ونوّه بأن الشركات العامة التي ستعمل هما شركة أجنحة الشام، والشركة السورية للطيران، إضافة إلى شركات الطيران الأجنبية التي سيتم السماح لها بالدخول إلى الأراضي السورية وفق ضوابط محددة.

وأكد مدير المؤسسة أنه "تم تجهيز المطار وتأمين كافة الإجراءات الاحترازية، وجرى إعداد البروتوكول الصحي اللازم وفق تعليمات منظمة الصحة العالمية".

 

طباعة