مدارس إيطاليا تفتح أبوابها بعد 6 أشهر من الإغلاق بسبب «كورونا»

استقبلت المدارس في غالبية أنحاء إيطاليا، أمس، نحو 5.6 ملايين تلميذ لبدء الدراسة بعد أكثر من ستة أشهر من إغلاق على صلة بفيروس كورونا.

ووصف رئيس الوزراء جوزيبي كونتي هذا اليوم بأنه «مهم للوطن بأكمله»، مضيفاً أن الحكومة «لا تخفي الصعوبات».

وأرجأت بعض المناطق موعد إعادة فتح المدارس حتى الأسبوع المقبل، فيما أقدمت منطقة ساوث تيرول الناطقة بالألمانية على هذه الخطوة في وقت سابق في السابع من سبتمبر. وفي المجمل هناك أكثر من ثمانية ملايين تلميذ في إيطاليا.

وتعد إعادة فتح المدارس تحدياً لوجستياً وتنظيمياً كبيراً، وسط مخاوف من أنها قد تؤدي إلى قفزة جديدة في أعداد المصابين بفيروس كورونا.

 

طباعة