بايدن يتهم ترامب بالكذب وخيانة الأميركيين في قضية «الوباء»

اتهم المرشح الديمقراطي جو بايدن الرئيس دونالد ترامب، أول من أمس، بخيانة الشعب الأميركي، وقال إنه مارس الكذب رغم علمه بخطورة فيروس كورونا المستجد فيما يندرج تحت وصف «التقصير» في أداء الواجب.

وقال بايدن في خطاب ألقاه في ميشيغان «كان يعلم، وقلل من شأن (الفيروس) عن عمد، والأسوأ من ذلك أنه كذب على الشعب الأميركي». وكان بايدن في زيارة للولاية التي تمثل ساحة معركة انتخابية، وهي موطن لصناعة السيارات الأميركية، بهدف الترويج لاقتراح جديد بفرض ضرائب على الشركات التي تنقل الوظائف الأميركية إلى الخارج.

وأضاف بايدن «بينما كان المرض الفتاك يتفشى في أمتنا، قصّر هو في أداء وظيفته عن عمد. لقد كانت خيانة (في مسألة) حياة أو موت للشعب الأميركي». وأكد أن «هذا تقصير في أداء الواجب.. وصمة عار».

ويكثف بايدن وترامب السفر في الشوط الأخير من السباق الانتخابي خلال جائحة فيروس كورونا التي جعلت شن حملة تقليدية شيئاً مستحيلاً.

وكانت الولايات المتحدة الدولة التي أزهق فيروس كورونا أكبر عدد من الأرواح بها في العالم. وتجاوز عدد الوفيات 190 ألفاً، أول من أمس، مع زيادة في الحالات الجديدة في الغرب الأوسط وبروز ولايات مثل إيوا وساوث داكوتا كنقاط ساخنة جديدة للتفشي في الأسابيع القليلة الماضية.

طباعة