بابا الفاتيكان يظهر بكمامة ومعقم لليدين في المقابلة الأسبوعية

ظهر بابا الفاتيكان، فرانسيس الأول، أمس، وهو يرتدي قناع وجه (كمامة)، ويستخدم معقماً لليدين، خلال مقابلة عامة بالفاتيكان، في الهواء الطلق، حضرها أفراد من الجمهور.

وخلع البابا (83 عاماً)، الذي لا يظهر عادة بمعدات الحماية الشخصية، كمامته أثناء نزوله من سيارة في باحة القديس دامازو، بالقصر الرسولي.

وتوجه البابا إلى الباحة لحضور المقابلة الأسبوعية، وهي فعالية اعتيادية، أعيد فتحها للجمهور الأسبوع الماضي فقط، بعد أكثر من ستة أشهر من تقييد ذلك بسبب جائحة «كورونا».

وتبادل البابا الحوار، وهو يتجول مع الجمهور، ويقبل الهدايا مثل: الكعك والكتب والزهور، ويوقع الرسائل. لكنه احتفظ باستمرار بمسافة التباعد.

وخلال المقابلة، وصف البابا الصحة بأنها «مصلحة عامة»، وأكد، مجدداً، أن أي لقاح ضد فيروس كورونا يجب أن يكون متاحاً للجميع.

 

طباعة