في ظل ارتفاع معدل حالات الإصابة

إيطاليا تعتزم تمديد العمل بإجراءات مواجهة الفيروس

من المقرر انتهاء العمل بالكثير من الإجراءات الحالية اليوم. أرشيفية

ذكرت تقارير إعلامية، أمس، أن الحكومة الإيطالية تعتزم تمديد العمل بالإجراءات التي تهدف إلى وقف تفشي فيروس كورونا حتى نهاية سبتمبر الجاري، وتشمل ارتداء الكمامات، والحفاظ على التباعد الاجتماعي.

يشار إلى أنه من المقرر انتهاء العمل بالكثير من الإجراءات الحالية اليوم. مع ذلك، من المتوقع نشر مرسوم محدث بعد فترة قصيرة.

وذكرت صحيفة «كوريري ديلا سيرا» أن رئيس الوزراء، جوزيبي كونتي، يعتزم تمديد العمل بالإجراءات لمواجهة الفيروس حتى 30 سبتمبر الجاري.

وفي حال تمديد العمل بالإجراءات، سيستمر الإيطاليون في ارتداء الكمامات في وسائل النقل العام والمباني العامة.

وسيتعين ارتداء الكمامات في الميادين المفتوحة والأماكن المفتوحة الأخرى، من الساعة السادسة مساء حتى السادسة صباحاً.

وستستطيع الحافلات نقل ركاب بنسبة 80% من سعتها. وسيتعين على المواطنين الحفاظ على مسافة لا تقل عن متر بين كل شخص وآخر.

وستبقى التجمعات الكبرى محظورة، مثل الحفلات.

وقالت الصحيفة إنه لايزال يتعين على أي مسافر قادم من كرواتيا واليونان ومالطا وإسبانيا تقديم شهادة تفيد بخلوه من الفيروس.


ستبقى التجمعات الكبرى محظورة، مثل الحفلات.

طباعة