فضيحة بشأن «كورونا» تهز كينيا

تعهد الرئيس الكيني، أوهورو كينياتا، بجعل الانقاق الحكومي أكثر شفافية لتهدئة رد الفعل العنيف بشأن مزاعم بالفساد في تعاقدات لها صلة بوباء فيروس كورونا المستجد، طبقاً لما ذكرته وكالة «بلومبرغ» للأنباء أمس.

وأمر كينياتا وزارة الصحة بأن تنشر التفاصيل الخاصة بشراء معدات صحية على موقع إلكتروني خلال 30 يوماً. وقال كينياتا إن الخطوة تهدف إلى استعادة ثقة الشعب بأن الموارد الحكومية يتم استخدامها بشكل مناسب.

والفضيحة هي أحدث مثال للفساد المتعلق بفيروس كورونا في إفريقيا جنوب الصحراء الكبرى.

طباعة