"العفو" الدولية: حكومة الوفاق تخطف 6 محتجين على الأقل خلال تظاهرات في ليبيا

أكدت منظمة العفو الدولية أن "ستة محتجين سلميين" خطفوا في طرابلس الأحد خلال تظاهرات احتجاجية على تدهور الأوضاع المعيشية، مطالبة "بإطلاق سراحهم فوراً".

وأفاد بيان للمنظمة، اليوم الأربعاء، أن "بعض" المحتجين أصيبوا بجروح إثر إطلاق نار من جانب مجموعة موالية لحكومة الوفاق الوطني المعترف بها من الأمم المتحدة، مشيرة الى أنها جمعت شهادات عدة وحلّلت مقاطع فيديو.

وذكرت المنظمة أن رجالا "يرتدون لباسا عسكريا للتخفي" أطلقوا النار بين الساعة 19.30 بالتوقيت المحلي وتواصل ذلك حتى الساعة 21.00.

وتمّ خلال المواجهات خطف ما لا يقل عن ستة أشخاص في حي بطرابلس تسيطر عليه مجموعة تعمل تحت إشراف وزارة داخلية حكومة الوفاق، بحسب المنظمة، ولا يزال مكان تواجدهم "مجهولاً".

وقالت نائبة مديرة المنظمة لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، ديانا التهاوي، في البيان، إنه "يجب الإبلاغ" عن مكان وجودهم و"إطلاق سراح كل الأشخاص المخطوفين فوراً".

ودعت المسؤولة في المنظمة حكومة الوفاق الى "فتح تحقيق معمّق مستقل وشفاف في الاستعمال المفرط للقوة".

وكانت الأمم المتحدة دعت الاثنين حكومة الوفاق الوطني إلى إجراء "تحقيق فوري وشامل" في حوادث وقعت أثناء تظاهرة الأحد في طرابلس، ما أدى إلى سقوط جرحى، وفق بيان أصدرته بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا.

 

طباعة