نيوزيلاندا: منفّذ "مجزرة المسجدين" عبّر عن أسفه لعدم قتل مزيد من المسلمين

منفذ الهجوم على المسجدين. أرشيفية

قال مدع في جلسة النطق بالحكم على المجرم الذي فتح النار على المصلين في مسجدين مختلفين في نيوزيلاندا التي وقعت العام الماضي وقتل فيها 51 شخصًا، إن الشاب درس خطته بدقة عالية بهدف إيقاع أكبر عدد من الضحايا.

وأقر الأسترالي برنتون تارانت (29 عاماً) بالذنب في 51 تهمة بالقتل و40 تهمة بالشروع في القتل وتهمة ارتكاب عمل إرهابي فيما يخص المذبحة التي شهدتها مدينة كرايست تشيرش وبثها القاتل مباشرة على "فيسبوك".

ويصدر قاضي المحكمة العليا الحكم في وقت لاحق من الأسبوع الجاري.

وذكر المدعي، بارنابي هوز، أن تارانت أبلغ الشرطة بعد إلقاء القبض عليه إنه أراد إثارة الخوف بين السكان المسلمين.

وأضاف هوز أن تارانت عبر عن أسفه لعدم قتل المزيد وكشف عن اعتزامه حرق المسجدين بعد قتل المصلين، وكان ينوي الهجوم على مسجد ثالث.

وأوضح هوز "كان ينوي بث الخوف في صدور من وصفهم بالغزاة ومنهم السكان المسلمون أو المهاجرون غير الأوروبيين بشكل عام".

وتستوجب الإدانة بالقتل حكما إلزاميا بالسجن مدى الحياة. ويمكن للقاضي أن يفرض حكما بالسجن مدى الحياة دون إمكانية الإفراج المشروط، وهو حكم لم يصدر من قبل في نيوزيلندا.

وفي 15 مارس 2019، نفذ الإرهابي تارانت هجوماً دموياً، مستهدفاً مسجدين بكرايست تشيرش النيوزيلندية، قتل فيه 51 شخصا أثناء تأديتهم الصلاة، وأصاب 49 آخرين.

طالع أيضاً:

شهادات مروعة للناجين من مذبحة مسجدي نيوزيلندا.. والمنفذ غير نادم

 

 

 

طباعة