زعيم كوريا الشمالية يعتزم تقاسم بعض الصلاحيات مع شقيقته الصغرى

الشقيقة الصغرى لزعيم كوريا الشمالية، كيم يو يونج. أرشيفية

يعتزم زعيم كوريا الشمالية كيم يونج أون، تقاسم بعض صلاحياته مع شقيقته الصغرى كيم يو يونج، وغيرها من المسؤولين البارزين.

يشار إلى أن كيم يو جونج مسؤولة عن قضايا تتعلق بكوريا الجنوبية والولايات المتحدة.

وقال العضو بلجنة الاستخبارات بالبرلمان الكوري الشمالي، ها تاي-كيونج، بعدما أطلعت وكالة الاستخبارات اللجنة على الأمر، إن كيم يونج أون سوف يتقاسم صلاحيات تتعلق بالاقتصاد والجيش مع رئيس الوزراء ومسؤولين عسكريين من حزب العمال الحاكم.

ولايزال كيم يونج أون يمتلك السلطة المطلقة في كوريا الشمالية، ويتلقى أيضا تقارير من شقيقته والمسؤولين.

وبحسب وكالة بلومبيرغ للأنباء، فإن الهدف من تقاسم بعض الصلاحيات هو تخفيف الضغط على زعيم البلاد، كما أن كيم جونج أون يسعى إلى التنصل من المسؤولية حال فشل السياسات.

طباعة