الرئيس اللبناني يقبل استقالة الحكومة

أعلن الرئيس اللبناني ميشال عون قبول استقالة الحكومة، وطلب منها الاستمرار بتصريف الأعمال ريثما تشكل الحكومة الجديدة، حسبما ورد في بيان نقله التلفزيون اللبناني.

وكان رئيس الوزراء اللبناني حسان دياب قد أعلن، اليوم الاثنين، استقالة حكومته، قائلا إن الانفجار القوي الذي هز العاصمة وأجج مشاعر الغضب لدى المواطنين كان نتيجة "للفساد المستشري".

وكان انفجار 2750 طنا من مادة نترات الأمونيوم بمخزن في مرفأ بيروت في الرابع من أغسطس الجاري قد أسفر عن مقتل 163 شخصا على الأقل وإصابة أكثر من ستة آلاف بجروح ودمر قطاعات من المدينة الساحلية مما أدى إلى تفاقم انهيار سياسي واقتصادي شهدته البلاد في الشهور السابقة.

وقال دياب في كلمة نقلها التلفزيون إنه يؤيد دعوات اللبنانيين لمحاسبة المسؤولين عن "هذه الكارثة".

وأدلى دياب بهذا الإعلان بعد اجتماع للحكومة، مع رغبة كثير من الوزراء في الاستقالة، بحسب مصادر وزارية وسياسية.

طباعة