100 يوم دون انتقال محلي لـ «كورونا» في نيوزيلندا

أعلن مسؤولو الصحة في نيوزيلندا، أمس، أن 100 يوم مرت دون أن تشهد البلاد أي حالة انتقال محلي معروفة لفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19). وقال المدير العام للصحة في البلاد آشلي بلومفيلد، إن هذا الإنجاز يستحق الاحتفال، لكنه حث النيوزيلنديين على عدم التهاون.

وتابع في بيان: «لقد رأينا في دول أخرى مدى سرعة عودة الفيروس إلى الظهور والانتشار في أماكن كانت تحت السيطرة من قبل، ونحن بحاجة إلى الاستعداد بشكل أسرع للقضاء على أي حالات مستقبلية في نيوزيلندا. كل شخص في الفريق المؤلف من خمسة ملايين نسمة له دور يلعبه في هذا».

ويوجد في نيوزيلندا حالياً 23 حالة نشطة بـ«كوفيد-19»، تم اكتشاف جميعها على الحدود وهي داخل مرافق العزل. وإجمالاً سجلت نيوزيلندا 1569 إصابة بـ«كوفيد-19»، و22 حالة وفاة.

طباعة