حريق قرب البرلمان اللبناني وسط اشتباكات مع المحتجين

أظهرت لقطات بثتها قنوات تلفزيون لبنانية اندلاع حريق عند مدخل ساحة البرلمان بوسط بيروت، في حين كان مئات المحتجين الغاضبين المناهضين للحكومة يحاولون اقتحام المنطقة المحاطة بسياج.

وأظهرت اللقطات المباشرة أيضا قيام الشرطة بإطلاق الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين.

وذكرت الوكالة الوطنية للإعلام اللبنانية، مساء اليوم الأحد، أن متظاهرين اقتحموا مبنيي وزارتي الأشغال والمهجرين.

وأفادت الوكالة بأن المواجهات بين المتظاهرين والقوى الأمنية في محيط مجلس النواب، أسفرت عن إصابات عدة، فيما تحتدم  المواجهات.

وقالت قيادة الجيش اللبناني، إنها ستتعامل بالطرق المناسبة "مع متجاوزي الأطر السلمية للتظاهرات".

ونقلت الوكالة الوطنية للإعلام عن تغريدة لقيادة الجيش عبر "تويتر"،  تحذير الجيش لبعض المتظاهرين "الذين تجاوزوا الأطر السلمية للتظاهرات، وعمدوا إلى القيام بأعمال شغب وتكسير وحرق وتعد على الممتلكات العامة والخاصة".

وأكدت قيادة الجيش أنها "ستتعامل مع هؤلاء بالطرق المناسبة"، كما جددت دعوتها للعودة إلى سلمية التظاهر.

وتشهد العاصمة اللبنانية مظاهرات احتجاجاً على انفجار مرفأ بيروت وما يصفه المتظاهرون بـ "فساد السلطة". وأدى الانفجار إلى سقوط 158 قتيلا ونحو 6000 مصاب ودمارا هائلا في المرفأ، وأضرارا بعدد كبير من المباني نتج عنها تشريد قرابة 300 ألف شخص.

طباعة