الشيخة فاطمة بنت مبارك تتبرع بـ 10 ملايين درهم لإغاثة المتأثرين من انفجار بيروت

تبرعت سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، الرئيسة الفخرية لهيئة الهلال الأحمر، بـ10 ملايين درهم لدعم برامج «الهلال» الإغاثية لمصلحة المتأثرين من انفجار مرفأ بيروت في لبنان، وتعزيز جهود الهيئة للحد من وطأة الكارثة، وتوفير الاحتياجات الإنسانية للمتضررين.

وأكدت الهيئة أن تبرع سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، يأتي ضمن مبادرات سموها المستمرة لدعم الأوضاع الإنسانية للمتأثرين من الكوارث والأزمات حول العالم، كما يعبر عن تضامن سموها اللامحدود مع الأشقاء في لبنان في هذه الظروف الإنسانية الصعبة، مشيرة إلى سرعة استجابة سموها للحد من التداعيات الصحية والإنسانية التي خلّفتها كارثة الانفجار الذي هز العاصمة اللبنانية بيروت، يوم الثلاثاء.

وقالت الهيئة إن تبرع سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك يعزز جهود الهلال الأحمر الإغاثية على الساحة اللبنانية في الوقت الراهن، ويسهم في تقديم خدمات إنسانية تلبي احتياجات الأشقاء من المواد والمستلزمات الطبية التي تحتاجها المؤسسات الصحية اللبنانية التي تواجه تحديات صحية كبيرة، نتيجة لحجم الكارثة وفداحة الأضرار التي خلفتها، والأعداد الكبيرة من المصابين والجرحى.

وأشادت هيئة الهلال الأحمر بجهود سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك في المجال الإنساني، وسعيها الدائم للحد من المعاناة البشرية عموماً، والوقوف بجانب ضحايا الكوارث والأزمات الطارئة في كل مكان.

طباعة