ترامب يعاود وصف نانسي بيلوسي بـ"المجنونة"

وجه الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الاثنين، انتقاداً لاذعاً لمنسقة فريق العمل المعني بفيروس كورونا في البيت الأبيض ديبورا بيركس، بعدما حذرت من مرحلة جديدة تتصل بالوباء، معتبراً تصريحاتها "مثيرة للشفقة"، كما هاجم رئيسة مجلس النواب الديموقراطية نانسي بيلوسي، وعاود وصفها بـ"المجنونة".

وترامب الغاضب مما يعتبره تغطية إعلامية مفرطة في التشاؤم في إطار رده على الوباء، قال إن بيركس رضخت لضغوط كي تتخذ موقفا سلبيا.

وكتب ترامب على تويتر: "ديبورا وقعت في الشرك وضربتنا. شيء مثير للشفقة".

وكانت ديبورا بيركس قد قالت لشبكة "سي إن إن" إن الولايات المتحدة التي سجلت نحو 155 ألف وفاة بـ"كوفيد-19"، تدخل "مرحلة جديدة من تفشي العدوى".

واعتبرت أن الفيروس "يتفشى بشكل غير عادي".

وأضافت: "لكل من يعيشون في المناطق الريفية، لستم في مأمن من هذا الفيروس".

وقال ترامب إن تحذيرات بيركس صدرت بعدما هاجمتها رئيسة مجلس النواب الديموقراطية نانسي بيلوسي.

وكانت بيلوسي وديموقراطيون آخرون قد هاجموا بيركس، خبيرة الصحة العامة المخضرمة، لما اعتبروه استعدادا من جانبها لصوغ تصريحاتها لكسب رضى ترامب.

وكتب ترامب في تغريدته: "إذاً المجنونة نانسي بيلوسي قالت أشياء فظيعة عن الدكتورة ديبورا بيركس، وهاجمتها لأنها كانت إيجابية جدا إزاء العمل الجيد جدا الذي نقوم به في محاربة الفيروس الصيني، بما يشمل اللقاحات والعلاجات. ولكي تصد نانسي، علقت ديبورا في الشرك وضربتنا".

طباعة