السلطنة تسجل 846 إصابة جديدة.. والكويت 770

السعودية: 29 حالة وفاة و1897 إصابة جديدة بـ«كورونا»

وزارة الصحة السعودية أعلنت عن تسجيل 2688 حالة شفاء جديدة من «كورونا». أرشيفية

أعلنت وزارة الصحة السعودية أمس، تسجيل 29 حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا المستجد، ليرتفع إجمالي الوفيات في المملكة جراء الإصابة بالفيروس إلى 2789 حالة، وفيما سجلت الكويت أربع وفيات و770 إصابة جديدة بالفيروس، أعلنت سلطنة عمان تسجيل تسع حالات وفاة جديدة بكورونا.

وتفصيلاً، ارتفع إجمالي الوفيات بفيروس كورونا في السعودية إلى 2789 بعد أن سجلت أمس 29 حالة وفاة جديدة.

وأشارت وزارة الصحة السعودية، في بيان صحافي، إلى تسجيل 1897 إصابة جديدة بالفيروس، ليرتفع إجمالي الإصابات في المملكة إلى 270 ألفاً و831 حالة.

ولفتت الوزارة إلى تسجيل 2688 حالة شفاء جديدة، ليصل إجمالي المتعافين إلى 225 ألفاً و624 شخصاً.

وفي الكويت أعلنت وزارة الصحة أمس، تسجيل أربع حالات وفاة جديدة بفيروس كورونا المستجد، ليرتفع إجمالي حالات الوفاة في البلاد جراء مرض «كوفيد-19» الناجم عن الإصابة بالفيروس إلى 442.

وقال المتحدث الرسمي لوزارة الصحة الدكتور عبدالله السند، أمس، إنه تم تسجيل 770 إصابة جديدة بالفيروس، ليرتفع بذلك إجمالي الإصابات إلى 65 ألفاً و149 حالة.

وفي مسقط أعلنت وزارة الصحة في سلطنة عمان، أمس، تسجيل تسع حالات وفاة جديدة بفيروس كورونا المستجد، ليرتفع إجمالي حالات الوفاة في السلطنة إلى 402 حالة.

وقالت الوزارة في بيان صحافي على موقعها الإلكتروني، إنه تم تسجيل 846 إصابة جديدة بالفيروس، ليرتفع إجمالي الإصابات في البلاد إلى 77 ألفاً و904 حالات.

وفي رام الله، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية أمس، تسجيل حالة وفاة و481 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد خلال 24 ساعة الماضية.

وأفادت الوزارة في تقريرها اليومي، بارتفاع نسبة التعافي بين المصابين بفيروس كورونا إلى 43.3%، وانخفاض نسبة الإصابات النشطة إلى 56.1%، وثبات نسبة الوفيات مقارنة بعدد الإصابات عند 0.6%.

وأوضحت الوزارة أن إجمالي الإصابات النشطة انخفض إلى 7824 إصابة، في حين ارتفع إجمالي حالات التعافي إلى 6033، وحالات الوفاة إلى 81 حالة.

وقالت وزيرة الصحة مي الكيلة للإذاعة الفلسطينية الرسمية، إن نحو 30 إلى 40% من التجمعات السكانية في الأراضي الفلسطينية مصابة بفيروس كورونا.

وذكرت الكيلة أن مؤشر الإصابات في محافظة الخليل في انخفاض، أما في القدس وقلقيلية فهو في ازدياد، لافتة إلى أن جميع المحافظات الفلسطينية يوجد فيها حالات مصابة. وأعلنت الحكومة الفلسطينية أول من أمس إغلاقاً شاملاً خلال أول يومين من عيد الأضحى، ومنع الانتقال بين المحافظات لمكافحة تفشي فيروس كورونا مع السماح بأداء صلاة العيد في الساحات العامة.

• حالة وفاة و481 إصابة جديدة بالفيروس في الأراضي الفلسطينية.

طباعة