بمشاركة عدد من الوزراء ونخب عربية

أجندة ثرية بالأزمات الإعلامية على طاولة ملتقى قادة الإعلام العربي

أعلنت هيئة الملتقى الإعلامي العربي، في بيان صادر أمس، عن إقامة النسخة السابعة من «ملتقى قادة الإعلام العربي»، تحت شعار تحولات الإعلام في أوقات الأزمات، برعاية الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبوالغيط، وذلك خلال الفترة من 10 إلى 13 أغسطس 2020، عن طريق الـ«أون لاين» بخاصية «الفيديو كول»، وبمشاركة عدد من وزراء الإعلام العرب، إضافة إلى عدد من الإعلاميين والأكاديميين وملاك الوسائل الإعلامية. وقال الأمين العام للملتقى الإعلامي العربي، ماضي الخميس، خلال البيان، إن الملتقى يناقش عدداً من القضايا والتحديات التي يواجهها قطاع الصحافة والإعلام، منها الحرية الإعلامية، والمسؤولية المجتمعية لوسائل الإعلام وللإعلاميين، مبيناً أن الأجندة لهذه الدورة ستركز على دور الإعلام الإلكتروني ووسائل التواصل الاجتماعي في مسؤوليتهم عن بث الأخبار. وتطرق الخميس إلى عرض جدول أعمال الملتقى، حيث أشار إلى أن النسخة السابعة تضم أربع جلسات على مدار أربعة أيام متتالية، الأولى تناقش واقع ومستقبل الإعلام في ظل المتغيرات، والثانية تناقش أزمات الإعلام العربي وسبل تجاوزها، وتديرها الأكاديمية والإعلامية الدكتورة نورة عبدالله، وتضم وزير الإعلام الكويتي السابق، سامي النصف، ورئيس تحرير جريدة «الإمارات اليوم»، سامي الريامي، ورئيس تحرير جريدة «البلاد»، مؤنس المردي، ورئيس تحرير جريدة «الجزيرة»، خالد المالك، ورئيس تحرير جريدة «الرؤية»، حاتم الطائي، ومدير قناة «ten»، عمرو عبدالحميد، ورئيس الفيدرالية الإفريقية للصحافيين ورئيس الاتحاد العام للصحافيين السودانيين، الصادق الزريقي. وتناقش الجلسة الثالثة تحولات صناعة الإعلام بين الفكر والتطبيق، فيما تناقش الجلسة الرابعة حرية الممارسة ومسؤولية المهنة.

طباعة