السعودية: لن يؤدي فريضة الحج هذا العام أي مسؤول حكومي

أعلن وزير الحج والعمرة السعودي، الدكتور محمد صالح بن طاهر بنتن، أن المحددات الصحية هي الأساس في عملية اختيار الحجاج المقيمين داخل المملكة العربية السعودية، ولا استثناءات لأحد في موسم الحج هذا العام.

وأضاف أن هناك دعمًا كبيرًا من القيادة الرشيدة في موسم حج 1441هـ، مؤكدًا أن عملية الاختيار تمت بشفافية تامة، مع مراعاة دقيقة للمحددات الصحية، وأهمها حصول الحاج على شهادة PCR صحية معتمدة تثبت خلوه من مرض فيروس كورونا المستجد (COVID-19).

وقال وزير الحج والعمرة السعودي: "لن يؤدي فريضة الحج هذا العام أي مسؤول حكومي أو مشارك في خدمة الحجاج"، مشيرًا إلى أن الأهم في هذا الموسم هو ضمان سلامة ضيوف الرحمن، والكوادر العاملة في خدمة الحجيج، موضحاً أن تنظيم الحج يسير وفق خطة إستراتيجية تنفيذية وبروتوكولات صحية مُشددة.

وأفاد بأن الحكومة السعودية اتخذت قراراها بشأن تنظيم حج 1441هـ، تحقيقًا لمقاصد الشريعة الإسلامية في حفظ النفس، وهو ما حظي بتأييد عربي وإسلامي ودولي واسع على الإجراءات التي اتخذتها المملكة حيال موسم "الحج الاستثنائي".

وفي سياق متصل، أشار وزير الحج والعمرة، إلى أن السعودية أبلغت منذ بدء جائحة كورونا جميع الدول المعنية بالتريث في ترتيب أعمالها المرتبطة بحج بيت الله الحرام، وبناءً عليه دُرست الآلية المناسبة لتأدية الفريضة، لضمان سلامة ضيوف الرحمن والعاملين في خدمة الحجيج من الإصابة بعدوى الفيروس.

طباعة