قرقاش: الحملة السوداء ضد الإمارات إقرار بمحوريتها ومصداقيتها

أكد وزير الدولة للشؤون الخارجية الدكتور أنور قرقاش، أن الحملة السوداء ضد الإمارات هي إقرار من الجهات التي تشنها بمحورية الإمارات ومصداقيتها، مفنّداً دعاوى المنصات الإعلامية القطرية والتركية والإخوانية التي سببها العجز عن مجاراة الطموح الإماراتي والريادة العلمية.

وقال قرقاش في تغريدات، اليوم، في حسابه الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي «تويتر»، أن «تضخيم دور الإمارات الإقليمي والذي دأبت عليه المنصات الإعلامية القطرية والتركية والإخوانية سلاح ذو حدين لمن يقود هذه الحملة السوداء، ومقصد هذه الحملات شيطنة الإمارات، ولكنه في جزء منه إقرار بمحورية الإمارات ومصداقيتها بعيداً عن مؤامرات الخيم والتسجيلات».

وأضاف قرقاش: «كما أن تضخيم دور الإمارات يبيّنها وكأنها الرقم الصعب والدولة التي ترفع لواء التصدي للتدخلات الإقليمية في الشأن العربي، دعايةٌ مجانيةٌ لا نستحقها كلها، فنحن شريك لقوى خيّرة في المنطقة تسعى إلى الاستقرار والتنمية وترفض الخضوع العربي للقوى الإقليمية».

وتابع قرقاش قائلا: «ولا شك أن جزءاً من هذه الحملة السوداء المستمرة والتي يتم إنفاق الملايين عليها يعود إلى العجز عن مجاراة الطموح الإماراتي والريادة العلمية والاستفادة من تجارب الدول المتقدمة، فحين ندرك أن الجار يسرف بهدف شيطنتنا اعلموا أن لأمواله أثراً في تعزيز موقعنا ودورنا».
 

طباعة