فحوص رئيس البرازيل تظهر عدم تعافيه من «كورونا»

أظهرت نتائج الفحوص، أمس، أن الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو، لم يتعافَ بعد من الإصابة بفيروس «كورونا».

وذكرت وكالة «بلومبرغ» للأنباء، أن الفحوص أجريت أول من أمس، وتم الإعلان عن النتيجة صباح أمس. وأفادت شبكة «سي إن إن» بأن بولسونارو لم يصب بالحمى منذ أسبوعين، ولديه مستويات طبيعية بالنسبة للتشبع بالأوكسجين ومعدل ضربات القلب وضغط الدم. وكان بولسونارو قد أكد في 7 يوليو أن التحاليل أثبتت إصابته بفيروس كورونا، وذلك بعد شهور عدة من التقليل من خطورة الفيروس.

طباعة