بالتعاون بين «الجامعة» و«الملتقى الإعلامي العربي»

قادة «الإعلام العربي» بنسخته السابعة يجتمعون الشهر المقبل

ماضي الخميس: «المستجدات والقضايا الإعلامية الراهنة على رأس أولوياتنا».

تستعد هيئة الملتقى الإعلامي العربي لإقامة النسخة السابعة من «ملتقى قادة الإعلام العربي»، تحت شعار: «تحولات الإعلام في أوقات الأزمات»، برعاية الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبوالغيط، وذلك خلال الفترة من 10 إلى 13 أغسطس 2020، عن طريق «الأون لاين» بخاصية الفيديو كول، وبمشاركة عدد من وزراء الإعلام، بالإضافة إلى عدد من الإعلاميين والأكاديميين وملاك الوسائل الإعلامية والكتاب والصحافيين، والمهتمين بالشأن الإعلامي.

وقال الأمين العام للملتقى الإعلامي العربي، ماضي عبدالله الخميس، في بيان أمس: «إن المستجدات والأحداث الإعلامية الراهنة على رأس أولويات ملتقى قادة الإعلام، وذلك من خلال جدول أعمال يراعي أن تكون هذه القضايا مطروحة بقوة بين يدي قادة الإعلام العربي، في ذلك التجمع المميز الذي يقام لأول مرة عن بُعْد». وأشار الخميس إلى أن الإعلام لعب دوراً كبيرا خلال جائحة كورونا بكل وسائله، وأن الدول والحكومات اتخذت إجراءات حازمة، ووضعت خططاً للتعامل الإعلامي مع الجائحة وتحدياتها، سواء من خلال حملات التوعية أو مواجهة الشائعات، أو نقل الحقائق الطبية للمواطنين، وسيتم خلال الجلسة الأولى من الملتقى من خلال استضافة خمسة وزراء إعلام عرب، الحديث عن تجارب الدول وإجراءاتها خلال الجائحة، إضافة إلى مرئيات ما بعد «كورونا»، ومستقبل الإعلام العربي، ومتغيراته. وأضاف: «كما سيتم خلال فعاليات قادة الإعلام العربي الحديث عن متغيرات الإعلام، والتجارب الإعلامية المختلفة خلال (كورونا) وبعده، والصورة العامة التي سيصل إليها الإعلام، وأهم التحديات التي واجهت الإعلاميين بمختلف اختصاصاتهم، والسبل والوسائل الكفيلة بتطوير العمل الإعلامي، وتداعيات المنافسة الشرسة بين الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي، إضافة إلى رؤية الإعلاميين أنفسهم للاحتياجات الضرورية للإعلام العربي في الفترة المقبلة، وذلك من خلال استضافة أكثر من 50 إعلامياً وأكاديمياً وباحثاً ومتخصصاً وكاتباً وصحافياً من أصحاب الخبرة والتجربة، للحديث عبر أربع جلسات حوارية متتالية».

وأضاف أن الملتقى يضم عدداً من الجلسات التي تتناول جملة من القضايا الملحة على الساحة الإعلامية العربية، التي تشهد الكثير من المستجدات والتقلبات، وما تلبث أن تشهد مفاجآت عدة تنعكس بدورها على واقع الإعلام العربي وتؤثر فيه، وقد وضعت هيئة الملتقى الإعلامي العربي تلك القضية أيضاً على رأس أولويات الملتقى.

طباعة