ترامب يدافع عن وضع الكمامة ويعتبره عملاً «وطنياً»

أيد الرئيس الأميركي دونالد ترامب، امس الاثنين، وضع الكمامة تحسباً لفيروس «كورونا» المستجد، معتبراً ذلك عملاً «وطنياً» بعدما تبنى لوقت طويل موقفاً ملتبساً من هذه المسألة الحساسة.

وكتب ترمب على «تويتر»: «كثيرون يقولون إن وضع كمامة هو عمل وطني حين تستحيل ممارسة التباعد الاجتماعي... ولا أحد أكثر وطنية مني»، مرفقاً تغريدته بصورة له وهو يضع كمامة.


وتعهد الرئيس الأميركي قبل يومين بألا يصدر أوامر بفرض وضع الكمامات لاحتواء انتشار فيروس «كورونا».


وجاءت تصريحاته وقتها، بعد أن حض كبير خبراء الأمراض المعدية الدكتور أنتوني فاوتشي الإدارة الأميركية والسلطات المحلية على استخدام «الشدة» في إلزام الناس بارتداء الكمامات. وأضاف فاوتشي أن الكمامات «مهمة جداً ويجب على الجميع استخدامها».

طباعة