شكري: وجود المليشيات المسلحة بليبيا أمر يهدد الأمن المصري

صرح وزير الخارجية المصري سامح شكرى اليوم الأحد، بأن وجود المليشيات المسلحة بليبيا أمر يهدد الأمن المصري.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحافي مشترك عقد ظهر اليوم، مع نظيره الأردني أيمن الصفدي في العاصمة الأردنية عمان، حسب الهيئة الوطنية للإعلام في مصر.

وأضاف شكري أن مصر سعت عبر «إعلان القاهرة» للدفع نحو حل سياسي وإيجاد توافق ليبيي - ليبيي يحقق إرادة الشعب، بعيدا عن تدخل الميليشيات المتطرفة.

وتابع: «نشهد محاولات من خارج الإقليم للتوسع في المنطقة العربية».

وأضاف شكري، أن مصر ستظل تراقب التطورات الراهنة في ليبيا بما يحقق الأمن القومي المصري والعربي موضحا أن وجود المليشيات المسلحة بليبيا أمر يهدد الأمن المصري.

وقال وزير الخارجية إن هناك مزيدا من مجالات التعاون بين مصر والأردن، وأن «التنسيق بين البلدين يؤتى بثماره على الصعيد العربي، وأن التحديات المرتبطة بالأوضاع في سورية والعراق أمر خطير لابد من مواجهته بشكل حاسم».

طباعة