رئيس مشايخ وقبائل ليبيا يطلب من الجيش المصري التدخل لطرد المحتل التركي

السيسي خلال لقائه زعماء قبائل ليبيا.

 

قال رئيس ديوان المجلس الأعلى لمشايخ وقبائل ليبيا محمد المصباحي، إن الوفد جاء إلى مصر للتأكيد على بيان مجلس النواب الليبي بطلب دعم الجيش المصري وتدخله لطرد المحتل التركي حسب قوله.

وأشار المصباحي في تصريحات متلفزة إلى أن الوفد الذي وصل إلى مصر يمثل كل الشعب الليبي في الشرق، وفي الغرب الذي يخضع لسيطرة حكومة الوفاق المدعومة من تركيا، وكذلك في الجنوب والشمال والمهاجرين.

وأضاف المصباحي، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "على مسؤوليتي" المذاع على فضائية "صدى البلد"، مساء أمس الأربعاء، أن الوفد جاء إلى مصر للتأكيد على بيان مجلس النواب الليبي بطلب دعم الجيش المصري وتدخله لطرد المحتل التركي، بل وتحرير كامل الأراضي الليبية حتى الحدود التونسية والجزائرية في الغرب".

وتابع رئيس ديوان المجلس الأعلى لمشايخ وقبائل ليبيا: "ليبيا لا تقبل القسمة على اثنين، ونبحث عن استقرارها والجلوس على طاولة واحدة برعاية مصرية عربية.. فكفى للاحتلال اللعب بالشعوب، والأمة العربية قادرة على حسم أمورها".

 

طباعة