ظهور جديد لزعيم كوريا الشمالية

أعلنت وسائل الإعلام الرسمية في كوريا الشمالية، أمس الأربعاء، عن زيارة الزعيم الكوري الشمالي كيم يونغ أون لضريح جده الراحل ومؤسس الدولة كيم إيل سونغ بمناسبة ذكرى وفاته.
وزار كيم جونغ قصر الشمس "كومسوسان"، حيث يوجد ضريح والده الراحل والزعيم السابق كيم يونغ إيل وجده كيم إيل سونغ، بحسب ما نشرته وكالة "يونهاب".
وتأتي الزيارة بمناسبة الذكرى السادسة والعشرين لوفاة كيم إيل سونغ الذي وافته المنية عام 1994.
وقالت وكالة الأنباء المركزية الكورية إن المساعدين الرئيسيين رافقوه في الزيارة، بمن فيهم زعيم رقم 2 تشوي رونغ هيه والنائب الأول لرئيس لجنة شؤون الدولة بارك بونغ جو ورئيس الوزراء كيم جيه ريونغ.
وتزامنت زيارة كيم إلى الضريح مع زيارة المبعوث النووي الأمريكي ستيفن بيجون إلى كوريا الجنوبية لمناقشة سبل نزع الأسلحة النووية من كوريا الشمالية.
وقالت كوريا الشمالية مرارا إنها لا تنوي الجلوس مع الولايات المتحدة، رافضة إمكانية استئناف الحوار مع الولايات المتحدة قبل وصول بيجون إلى كوريا الجنوبية.

طباعة