الأمن المغربي يفكك خلية إرهابية تابعة لـ"داعش"

أعلنت وزارة الداخلية المغربية اليوم الثلاثاء تفكيك خلية إرهابية تتألف من أربعة عناصر من الموالين لتنظيم "داعش" الإرهابي، بمدينة الناظور والضواحي.

وقالت الوزارة في بيان صحافي، أوردته "وكالة المغرب العربي للأنباء"، إن ذلك يأتي في إطار استمرار الجهود للتصدي للشبكات الإرهابية التي تستهدف أمن واستقرار المملكة.

وأشارت الوزارة إلى أن المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني تمكن من تفكيك الخلية، بناء على معلومات استخباراتية دقيقة، لافتة إلى أن أعمار المقبوض عليهم تتراوح بين 21 و 26 سنة، وبينهم شقيق أحد المقاتلين في "داعش".

وأضافت أن التحقيقات الأولية تفيد بأن أفراد هذه الخلية الموالين لتنظيم "داعش" قرروا تنفيذ عمليات إرهابية تستهدف مواقع حساسة في المغرب.

وأشارت إلى أن الموقوفين كانوا على صلة وثيقة بأفراد الخلية الإرهابية التي تم تفكيكها بتاريخ الرابع من ديسمبر الماضي في إطار تعاون أمني مشترك بين المصالح الأمنية المغربية ونظيرتها الإسبانية.

طباعة