زعيم كوريا الشمالية يصف تعامل بلاده مع «كورونا» بأنه «نجاح مبهر»

ذكر زعيم كوريا الشمالية، كيم يونغ أون، أن بلاده يجب أن تبقى على «أقصى درجات الاستعداد» ضد فيروس كورونا المستجد، فيما أعلن أن تعامل بلاده مع الجائحة، يمثل نجاحاً مبهراً، طبقاً لما ذكرته وسائل إعلام رسمية أمس.

وأضاف زعيم كوريا الشمالية أن تخفيف الإجراءات، على عجل، سيؤدي إلى «أزمة لا يمكن تصورها، ولا علاجها». وأشاد بالجهود التي اتخذتها بلاده لمدة ستة أشهر، للقضاء على الوباء، ووصف تلك الجهود بأنها تمثل «نجاحاً مبهراً»، في تصريحات أمام اجتماع حزبي، عقد أمس الخميس، طبقاً لما ذكرته وكالة الأنباء المركزية الكورية (كيه.سي.إن.إيه).

وتابع أن بيونغ يانغ «منعت، تماماً، (الفيروس)» من التوغل في البلاد، لكنه حذر من التهاون.

ولم يعرف الكثير عن الوضع الصحي الحقيقي للدولة المعزولة، لكن بيونغ يانغ زعمت، سابقاً، أنها لم تسجل أي حالة إصابة بالفيروس.

 

طباعة