أكد أن الوقت ليس مناسباً للتحقيق في الأخطاء

جونسون: جائحة كورونا «كارثة» حلت على بريطانيا

جونسون خلال زيارته لموقع بناء مدرسة في لندن أمس. أ.ب

أكد رئيس وزراء بريطانيا، بوريس جونسون، أمس، أن أزمة جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) كانت كارثة حلت على بلاده، وأوضح أنه حكومته ستنظر في ما إذا كانت أي أخطاء قد ارتكبت لكن الوقت ليس مناسباً لفتح تحقيق في الأخطاء.

وقال جونسون لإذاعة «تايمز»: «دعونا لا نخفف من وقع الكلمات، أعني أن هذا كان كابوساً مروعاً لبلادنا التي تعرضت لصدمة هائلة».

وأضاف جونسون، الذي أمضى بعض الوقت في وحدة للرعاية المركزة يكافح مرض كوفيد-19 الناتج عن الإصابة بفيروس كورونا، أن «حكومته مدينة لكل من ماتوا أو عانوا بأن تنظر في ما قد يكون سار بطريقة خاطئة ومتى».

وتابع: «أتفهم ذلك تماماً وسنفعله، لكنني أعتقد أن الوقت غير مناسب الآن والجميع منهك، لا أعتقد أن الوقت مناسب الآن لتخصيص قسم كبير من وقت الحكومة لذلك».

وأعلن جونسون عن خطط لإنفاق مليار جنيه إسترليني إضافي (1.24 مليار دولار) على بناء المدارس، ليكون هذا بمثابة محرك لتنشيط الاقتصاد البريطاني وسط الركود المتوقع أن يستمر لما بعد جائحة كورونا.

وأشار إلى أن «هذا النشاط سريع المسار سيدعم بصورة أكبر الخطط الحكومية لحماية الوظائف والدخول، وتعزيز تعافي اقتصاد البلاد من تداعيات الجائحة».

وأضاف: «بينما نعود من الوباء من المهم أن نضع الأسس لبلد تتاح فيه الفرصة للجميع للنجاح»، مشيراً إلى أنه يتوقع «أوقاتاً عصيبة» للاقتصاد البريطاني. وتابع: «لقد شهدنا انخفاضاً كبيراً في ناتجنا المحلي الإجمالي، ويدرك الجميع أنه مع التعافي ستكون هناك بعض الأوقات العصيبة، إلا أن اقتصاد المملكة المتحدة هو اقتصاد ديناميكي ومرن بصورة مدهشة، وسنتجاوز هذا الأمر بصورة جيدة جداً جداً في الواقع».


تخصيص مليار جنيه إسترليني لبناء المدارس وتنشيط الاقتصاد.

طباعة