يستفيد منها 6000 من عاملي الرعاية

مساعدات طبية إماراتية إلى كردستان العراق لتعزيز جهوده في مكافحة انتشار «كوفيد-19»

المساعدات الطبية تأتي استمراراً للدعم الكبير والمتواصل الذي تقدمه الإمارات للعراق وإقليم كردستان. ■وام

أرسلت دولة الإمارات، أمس، طائرة مساعدات تحتوي على ستة أطنان من الإمدادات الطبية إلى إقليم كردستان العراق، لدعمه في الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، وسيستفيد منها أكثر من 6000 من العاملين في مجال الرعاية الصحية لتعزيز جهودهم في احتواء انتشار الفيروس.

وقال أحمد الظاهري، قنصل عام دولة الإمارات لدى إقليم كردستان العراق: «يأتي إرسال طائرة المساعدات الطبية الإضافية اليوم استمراراً للدعم الكبير والمتواصل الذي تقدمه دولة الإمارات لجمهورية العراق الشقيقة وإقليم كردستان في المجالات كافة، للمساهمة في تعزيز قدرات الطواقم الطبية والعاملين في مجال الصحة لمواجهة فيروس كورونا المستجد في ظل تحديات إيواء النازحين واللاجئين الذين يتوزعون في عدد من مناطق الإقليم».

وكانت دولة الإمارات قد أرسلت طائرة مساعدات تحتوي على ستة أطنان من الإمدادات الطبية إلى إقليم كردستان العراق في 28 مايو الماضي، لدعمه في الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، استفاد منها أكثر من 6000 من العاملين في مجال الرعاية الصحية لتعزيز جهودهم في احتواء انتشار الفيروس.

جدير بالذكر أن دولة الإمارات قدمت حتى الآن أكثر من 980 طناً من المساعدات لأكثر من 68 دولة، استفاد منها نحو 980 ألفاً من العاملين في المجال الطبي.


الإمارات قدمت مساعدات لأكثر من 68 دولة.

طباعة