دراسة أميركية: تلف كلوي في ثلث مرضى «كوفيد-19» بالمستشفيات

قال باحثون أميركيون، أمس، إن أكثر من ثلث المرضى الذين يعالجون من مرض «كوفيد-19»، من خلال منظومة طبية كبيرة في نيويورك، أصيبوا بتلف كلوي حاد، وإن نحو 15% احتاجوا للغسيل الكلوي. وأجرى الدراسة فريق بشركة نورثويل هيلث، أكبر مؤسسة لتوفير الرعاية الصحية في نيويورك. وقال الدكتور كينار جافري، الذي شارك في إجراء الدراسة، وهو الرئيس المشارك لقسم طب كلى الأطفال في هوفتسرا/‏‏نورثويل في غريت نيك بولاية نيويورك: «اكتشفنا في أول 5449 مريضاً أن 36.6% أصيبوا بتلف حاد في الكلى». ونشرت نتائج الدراسة في دورية كيدني إنترناشيونال. ويحدث التلف الكلوي الحاد عندما تتوقف الكلى عن أداء وظيفتها. وقال جافري إن من هؤلاء المرضى المصابين بالفشل الكلوي احتاج 14.3% عمليات غسيل كلوي. وهذه هي أكبر دراسة من نوعها حتى الآن تتعمق في بحث إصابات الكلى عند مرضى «كوفيد-19».

طباعة