عقار لعلاج الكآبة يمكن ان يقضي على "كورونا"

يقول العلماء إن مضادات الاكتئاب الشائعة يمكن أن تساعد في تخفيف أعراض الفيروس التاجي فيروس كورونا المستجد (كوفيد – 19).

ويدرس الباحثون في كلية الطب بجامعة واشنطن في الولايات المتحدة فعالية فلوفوكسامين ضد كوفيد 19. وينتمي عقار فلوفوكسامين إلى مجموعة من الأدوية التي تندرج تحت فئة مضادات الاكتئاب، ويوصف عادة إما لعلاج الاكتئاب أو للوسواس القهري. ومع ذلك، يعتقد الباحثون أن الدواء قد يساعد في منع "عواصف السيتوكين" – وهي الحالة التي يسيطر فيها الجهاز المناعي بشكل مفرط على الجسد ويغمره بخلايا مناعية تسمى السيتوكينات كرد فعل لمقاومة فيروس كورونا.

ويمكن أن يؤدي رد الفعل المناعي المسعور إلى فشل الجهاز ما قد يهدد الحياة، وقد شكل هذا مصدر قلق كبير لدى المرضى الذين يعانون من فيروسات التاجية الحادة. وقرر الباحثون أن فلوفوكسامين قد يكون علاجًا محتملاً للفيروس التاجي، بعد اكتشاف أن الدواء قد قلل من إنتاج السيتوكينات في المرضى الذين يعانون من تعفن الدم. وإذا ثبتت فعاليته، سيكون هذا العلاج خيارًا آمنًا وبأسعار معقولة لمكافحة الوباء

وقال الباحث في جامعة فيرجينيا، البروفيسور ألبان غوتييه، أنا متحمس لرؤية نتائج هذه التجربة السريرية".

ويمضي قائلا "إذا ثبتت فعاليته في تقليل أعراض كوفيد 19 فسيكون هذا العلاج خيارًا آمنًا وبأسعار معقولة لمحاربة الوباء".

وتابع "علاوة على ذلك، يمكن تطبيق هذا النهج أيضًا على الحالات الالتهابية الأخرى التي تسببها عواصف السيتوكين، مثل تعفن الدم."

ويخطط فريق من جامعة واشنطن، بقيادة البروفيسور إريك جي لينز، لاختبار تأثيرات فلوفوكسامين على 152 مريضًا يعانون من كوفيد 19 في إلينوي وميسوري. وسيتلقى المرضى إما فلوفوكسامين أو دواء وهمي أثناء الحجر الصحي في المنزل. ويتعين عليهم الإبلاغ عن مستويات الأكسجين والعلامات الحيوية الأخرى لفريق البحث كل يوم، إما من خلال المكالمات الهاتفية أو عبر الإنترنت، باستخدام موازين الحرارة وأجهزة استشعار الأكسجين وأجهزة مراقبة ضغط الدم التلقائية التي تم توفيرها.

ويقول الباحثون أنه حتى إذا ثبت أن الدواء غير فعال ضد كوفيد 19 فإن المشاركين في التجربة سيستفيدون من الإشراف الدقيق من قبل الأطباء، الذين سيساعدونهم في تحديد ما إذا كانوا بحاجة إلى علاج إضافي.

وقال البروفيسور لينز "إن استخدام دواء نفسي لعلاج كوفيد 19قد يبدو غير بديهي، ولكنه ليس أكثر بديهية من استخدام دواء الملاريا". ويضيف "هذا الدواء موجود منذ عقود، لذلك نحن نعرف كيفية نستخدمه بأمان.".

 

طباعة