بعد نحو 7 أسابيع من التوقف

الهند تستأنف تشغيل قطارات الركاب رغم ارتفاع إصابات «كورونا»

عمال في الهند يجلسون في إحدى محطات القطار أمس. أ.ب

أعلنت الهند استئناف بعض خدمات شبكتها العملاقة للسكك الحديدية اعتباراً من اليوم، بعد نحو سبعة أسابيع من التوقف في إطار إجراءات العزل العام لمكافحة فيروس كورونا المستجد، على الرغم من تسجيلها أكبر زيادة في عدد حالات الإصابة بالمرض في يوم واحد.

وواجه رئيس الوزراء، ناريندرا مودي، دعوات متنامية لإنهاء إجراءات العزل العام المفروضة في عموم البلاد التي يقطنها 1.3 مليار نسمة، حيث قالت أحزاب سياسية وشركات وأفراد إن تلك الإجراءات دمرت سبل عيش الملايين الذين يعتمدون على العمل بأجر يومي في الهند. وإجراءات العزل التي جرى تمديدها أكثر من مرة للسيطرة على زيادة عدد حالات العدوى، سارية حتى 17 مايو الجاري. لكن وزارة السكك الحديدية قالت إنها ستبدأ في إعادة الخدمات تدريجياً بتشغيل 15 قطاراً للركاب اعتبارا من اليوم، لربط دلهي بمومباي وتشيناي وبنجالورو وكولكاتا ومدن كبرى أخرى.

وقالت الحكومة في بيان: «بعد ذلك ستبدأ السكك الحديدية الهندية في تسيير مزيد من الخدمات الخاصة لوجهات أخرى»، وذكر مسؤول حكومي أنه يتعين على الركاب الذين يستقلون القطارات التي ستعمل اليوم ارتداء الكمامات والخضوع للفحص.

وجاء الإعلان في وقت متأخر، مساء أول من أمس، عن استئناف جزئي لخدمات القطارات في اليوم الذي سجلت فيه الإصابات الجديدة بفيروس كورونا قفزة هي الأعلى على الإطلاق في الهند، إذ بلغت 4214 حالة، ليرتفع الإجمالي إلى 67152.

وقالت وزارة الصحة الهندية، أمس، إن عدد الوفيات بسبب فيروس كورونا المستجد وصل إلى 2206.

• 15 قطاراً سيتم تشغيلها اعتباراً من اليوم لربط دلهي بالمدن الكبرى.

طباعة