دراسة: عدد مصابي "كورونا" في ألمانيا أكبر بـ10 أضعاف من الحالات المؤكدة

خلص باحثون من جامعة بون في تجربة ميدانية إلى أن عدد الأشخاص المصابين في ألمانيا بالفيروس التاجي "كورونا"، أكبر بعشر مرات من عدد الحالات المؤكدة.

وقال الباحثون إن نتائج الدراسة الأولية، التي لم تتم مراجعتها بعد، تعد بمثابة تذكير بأخطار العدوى من قبل حاملي الفيروس المجهولين، والذين لا تظهر على بعضهم أية أعراض، وفقاً لما جاء في وكالة "رويترز" للأنباء.

وتأتي القراءات مع اتخاذ ألمانيا خطوات إضافية لتخفيف القيود المفروضة على الحركة، مع إعادة فتح المتاحف وصالونات تصفيف الشعر والكنائس والمزيد من مصانع السيارات في ظل ظروف صارمة.

وخلص الفريق بقيادة الباحثين الطبيين هندريك ستريك وجونثر هارتمان إلى أن نحو 1.8 مليون شخص يعيشون في ألمانيا قد أصيبوا، أي أكثر من 10 أضعاف عدد الحالات المؤكدة حتى الآن البالغ عددها 160 ألف حالة.

طباعة