زعيم كوريا الشمالية لم يخضع لعملية جراحية

 أوضح المكتب الرئاسي في كوريا الجنوبية، أمس الأحد، أنه يعتقد بأن الزعيم الكوري الشمالي كيم يونغ-أون لم يخضع لعملية جراحية.

وقال مسؤول رفيع في المكتب الرئاسي للصحافيين إن هناك تقارير إخبارية تشير إلى أنه من المفترض أن الزعيم كيم خضع لعملية جراحية على خلفية تغير طريقة المشي وغيرها، موضحا أنه يعتقد بأن ذلك غير صحيح.

وأضاف في رده على السؤال عما إذا كان الزعيم الشمالي لم يخضع لإجراء طبي بسيط بالايجاب "نعم".

وتابع قائلا إن لديه معلومات تؤكد على صحة عدم خضوعه للجراحة، غير أنه من الصعب الكشف عنها.

وتشير هذه التصريحات إلى أن المكتب الرئاسي أكد موقفه بوضوح بشأن شائعات مستمرة عن خضوع الزعيم الشمالي لعملية جراحية أو إجراء طبي حتى بعد ظهوره مجددا بعد 20 يوما من غيابه عن الأنشطة العامة.

وأضاف أن اعتقاد المكتب الرئاسي لم يتغير عما ذكره في وقت سابق بأنه لا توجد تحركات غير عادية في كوريا الشمالية.

طباعة