تشمل 7 أطنان من الإمدادات الطبية

الإمارات ترسل مساعدات إلى جنوب إفريقيا لدعمها في مكافحة «كورونا»

7000 شخص يستفيدون من المساعدات الإماراتية. وام

أرسلت دولة الإمارات، أمس، طائرة مساعدات تحتوي على سبعة أطنان من الإمدادات الطبية إلى جمهورية جنوب إفريقيا، لدعمها في الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، وسيستفيد منها نحو 7000 من العاملين في مجال الرعاية الصحية، لتعزيز جهودهم في احتواء انتشار الفيروس.

وقال سفير دولة الإمارات لدى جنوب إفريقيا، محش سعيد الهاملي، في هذا الصدد: «لقد كرست دولة الإمارات نفسها للعمل كشريك نشط ومساهم فاعل في المجتمع الدولي في ضوء الجهود العالمية لمكافحة فيروس كورونا المستجد، وهناك تواصل وتنسيق على المستويات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والتعليمية بين الدولتين، ووصول أولى المساعدات المقدمة إلى جنوب إفريقيا خير دليل على الشراكة الدائمة بين بلدينا، والالتزام المشترك بالقضاء على هذا الفيروس ودعم جهود جنوب إفريقيا». وتأتي المساعدات الإماراتية لجنوب إفريقيا في إطار الجهود المستمرة التي تبذلها الدولة لمساعدة الدول الأخرى في جهودها لاحتواء الفيروس.

وكان المدير العام لمنظمة الصحة العالمية الدكتور تيدروس أدهانوم غبريسوس، أشاد في 15 أبريل الجاري بهذه الجهود، وقال: «أود أن أشكر الاتحاد الإفريقي، وحكومتي دولة الإمارات وإثيوبيا، ومؤسسة جاك ما، وجميع شركائنا على تضامنهم مع البلدان الإفريقية في هذه اللحظة الحرجة».

جدير بالذكر أن دولة الإمارات أرسلت حتى أمس أكثر من 260 طناً من المساعدات إلى أكثر من 24 دولة، استفاد منها نحو 260 ألفاً من العاملين في المجال الصحي.

طباعة