غوتيريس يدعو إلى حماية النساء من العنف خلال أزمة «كورونا»

دعا الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، إلى اتخاذ تدابير لمعالجة ما سماه بـ«الطفرة العالمية المروعة في العنف المنزلي ضد النساء والفتيات»، خصوصاً المرتبطة بحالات الإغلاق التي تفرضها الحكومات كنتيجة لجهود مكافحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وقال الأمين العام في رسالة مصورة وجهها إلى المجتمع الدولي، إن العنف لا يقتصر على ساحة المعركة، وبالنسبة للعديد من النساء والفتيات، فإن أكثر مكان يخيم فيه خطر العنف هو المكان الذي يُفترض فيه أن يكون واحة الأمان لهنّ هو منزلهن.

وأضاف أن الجمع بين الضغوط الاقتصادية والاجتماعية الناجمة عن جائحة «كوفيد-19»، وكذلك القيود المفروضة على الحركة، أدى إلى زيادة كبيرة في عدد النساء والفتيات اللواتي يتعرضن لأنواع من الإساءة في جميع البلدان تقريباً.

طباعة