بريطانيا.. رقم قياسي لضحايا «كورونا».. والملكة تتوجه بكلمة نادرة

سجلت بريطانيا 684 وفاة إضافية لمرضى مصابين بفيروس كورونا المستجد في يوم واحد، في رقم قياسي جديد يشير إلى تسارع انتشار وباء كوفيد-19 الذي تسبب ب3605 وفيات في البلاد.

وأعلن قصر باكينغهام الجمعة أن الملكة اليزابيث الثانية ستتوجه بكلمة متلفزة إلى البريطانيين ودول الكومنولوث حول وباء كوفيد-19 عند الساعة 19,00 بتوقيت غرينتش الأحد.

وقال القصر في بيان «سجلت جلالة الملكة كلمة خاصة موجهة إلى بريطانيا والكومنولث تتعلق» بالوباء. وتجاوزت حصيلة الوفيات في بريطانيا 3500 الجمعة.

وهذه رابع كلمة استثنائية للملكة إليزابيث الثانية خلال 68 عاما من تربعها على العرش.

وكانت السلطات الصحية أعلنت الخميس أنه تم إحصاء 569 وفاة إضافية. وبات عدد المصابين حاليا 38168.

وتعهدت الحكومة البريطانية بعد انتقادها لبطئها بالتحرك، بإجراء مئة ألف فحص طبي يومياً لمدة تصل إلى نهاية الشهر الجاري، كما افتتحت الجمعة مستشفى ميدانيا في لندن يسع 500 سرير ولكن يمكن توسيعه ليضم 4 آلاف سرير.

من جهته، أعلن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون المصاب بفيروس كورونا المستجد، الجمعة، تمديد حجره الصحي لأكثر من الأيام السبعة التي أوصت بها السلطات الصحية البريطانية.

كما دعا البريطانيين إلى عدم الخروج من منازلهم في نهاية الأسبوع، في وقت تعيش البلاد قيد الحجر العام لليوم الـ11.

وقال جونسون الذي يتابع أعماله من إقامته في مقر رئاسة الوزراء في دوانينغ ستريت بلندن، «نعمل طوال الوقت على برنامجنا لهزم الفيروس».

طباعة