اتفاق بين مجلس الشيوخ وإدارة ترامب بشأن مشروع قانون يتعلق بـ"كورونا"

توصلت إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب وأعضاء مجلس الشيوخ إلى حل وسط بشأن خطة لدعم الاقتصاد الأميركي بقيمة تريليوني دولار لمواجهة الآثار التي يسببها تفشي فيروس "كورونا".

وقال المسؤول التشريعي للبيت الأبيض، أريك أولاند، اليوم الأربعاء، إن أعضاء مجلس الشيوخ الأميركي ومسؤولين في إدارة ترامب توصلوا إلى اتفاق بشأن مشروع قانون تحفيز اقتصادي ضخم للتخفيف من آثار تفشي فيروس "كورونا" على الاقتصاد الأميركي.

وقال أولاند للصحافيين: "توصلنا إلى اتفاق" بعد أيام من المفاوضات بشأن حزمة تحفيز، يتوقع أن تبلغ قيمتها تريليوني دولار.

وذكرت وسائل إعلام أميركية أن مشروع القانون ينص على دفع مبالغ مالية إلى دافعي الضرائب الأميركيين قدرها 1.2 ألف دولار، بالإضافة إلى ذلك، يتضمن حزمة مساعدات قدرها 367 مليار دولار لدعم الشركات الصغرى، وإنشاء صندوق بقيمة 500 مليار دولار لمساعدة الصناعة والمدن والولايات، وزيادة كبيرة في التأمين ضد البطالة، وتخصيص 130 مليار دولار للمستشفيات.

وكان الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، قد أعلن في وقت سابق، أنه ألغى مساء يوم الاثنين صفقة تشريع فيروس كورونا المستجد.

وقال ترامب إنه لم يلغِ التشريع بشكل نهائي، موضحاً أنه ألغى الصفقة، التي تم التوصل إليها حول التشريع، بسبب بعض البنود التي أدرجها الديمقراطيون.
طباعة