رئيس بلدية نيويورك يحذر من «الأسوأ»: أنقذوا الناس.. أنقذوا المستشفيات

    حذّر رئيس بلدية نيويورك بيل دي بلاسيو الأحد من أن مخزون المعدات الضرورية لعمل المستشفيات لا يكفي سوى لبضعة أيام في ظل تفشي كورونا المستجد.

    وقال دي بلاسيو إن مستشفيات المدينة التي سجلت أعلى رقم من المصابين بفيروس كورونا المستجد وصلت مرحلة انهيار.

    وأضاف لشبكة «سي إن إن» أنه «بوضوح، نحن على بعد عشرة أيام من رؤية نقص واسع لأقنعة الجراحة وأجهزة التنفس، وهي أشياء ضرورية لإبقاء عمل نظام المستشفيات على وتيرته».

    وناشد الرئيس الأميركي دونالد ترامب تحريك الجيش لرفع وتيرة الإنتاج والتوزيع فيما يخص المعدات الطبية اللازمة.

    وقال «إن لم نحصل على المزيد من أجهزة التنفس في الأيام العشرة المقبلة، سيموت أولئك الذين لا يجب أن يلقوا حتفهم. هكذا بكل بساطة».

    وحذر من أن «الأسوأ لم يأت بعد»، ووصف الوباء سريع الانتشار بأنه «الأزمة الأخطر محلياً منذ الكساد الكبير» في ثلاثينات القرن الماضي.

    وأوضح «ولهذا نحتاج إلى تعبئة الجيش بشكل كامل ونحتاج من الكونغرس أن يتصرف وكأننا نتجه إلى الكساد الكبير».

    وأضاف «انسوا حزم إنقاذ الطيران حالياً. أنقذوا الناس. أنقذوا المستشفيات. أنقذوا المدن والولايات والمقاطعات».

    وأصيب نحو 27 ألف شخص بكوفيد-19 في الولايات المتحدة طبقاً لإحصائية محدثة من مستشفى جامعة جون هوبكنز. وقرابة 8000 منهم في مدينة نيويورك حيث توفي 60 شخصا، فيما توفي 76 في الولاية ذاتها.

    طباعة