إرهابيون يفجرون جسراً في سورية لمنع حركة المرور

    ذكرت وكالة الأنباء السورية "سانا"، أن مجموعات إرهابية فجرت جسر بلدة محمبل غرب مدينة أريحا على الطريق الدولية حلب-اللاذقية “إم فور” وذلك لإعاقة حركة المرور والدوريات المقرر تسييرها على الطريق ضمن اتفاق وقف الأعمال القتالية الذي تم التوصل إليه في الخامس من الشهر الجاري.

    وذكرت مصادر أهلية وإعلامية أن إرهابيين عمدوا إلى تفخيخ جسر محمبل الواقع على الطريق الدولية “إم فور” بكميات كبيرة من المواد المتفجرة وتفجيره ما أدى إلى تدميره بالكامل، كما غرست مجموعات إرهابية مسامير فولاذية في عدة نقاط على الطريق لإعاقة سير الدوريات المشتركة.

    وأشارت المصادر إلى أن مجموعات إرهابية أجبرت عشرات المدنيين تحت تهديد السلاح على نصب خيم على محور الطريق في عدد من المقاطع كما قامت بنقل العديد من أفرادها وعشرات المدنيين للبقاء على قارعة الطريق ومحيطه لضمان استمرار قطعها أمام الدوريات وتعطيل حركة السير الطبيعية عليها.

    وأعلن في موسكو التوصل إلى اتفاق بين روسيا والنظام التركي يقضي بوقف الأعمال القتالية في إدلب عند الوضع الراهن والبدء بتسيير دوريات مشتركة على الطريق الدولية حلب-اللاذقية بدءا من أول أمس، مع التأكيد على الالتزام بوحدة سورية وسيادتها والاستمرار بمكافحة الإرهاب فيها.

    طباعة