الولايات المتحدة تجري أول اختبار للقاح فيروس كورونا

 أفادت وكالة "أسوشيتد برس" بأن الولايات المتحدة أجرت اليوم الاثنين أول اختبار للقاح فيروس كورونا المستجد.

وقالت الوكالة إن الباحثين حقنوا أول لقاح تجريبي فيروس كورونا في جسد مدير عمليات في شركة تقنية صغيرة.

وأضافت أن 3 متطوعين آخرين تلقوا اللقاح التجريبي اليوم، مشيرة إلى أن الاختبار سيجرى على 45 متطوعا وستقدم جرعتين كل شهر على حدة.

وأوضحت "أسوشيتد برس" أن العلماء في معهد "كايزر للبحوث الصحية" في مدينة سياتل بدأوا دراسة في مرحلتها الأولى للقاح محتمل لـ"COVID-19"، تم تطويره في وقت قياسي بعد انفجار الفيروس المستجد من الصين وانتشر عبر الكرة الأرضية.

وصرحت الدكتورة ليزا جاكسون، رئيسة دراسة كايزر الدائمة: "نحن فريق فيروس كورونا الآن.. الكل يريد أن يفعل ما بوسعه في هذه الحالة الطارئة".

 

طباعة