أكّد سقوط قتلى أتراك في «معيتيقة»

«المسماري» يتهم أنقرة بنقل إرهابيي «داعش» إلى ليبيا بطائرات مدنية

المسماري يتحدث خلال المؤتمر الصحافي أمس. إي.بي.إيه

قال المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي، اللواء أحمد المسماري، إن تركيا ترسل ما يقارب 400 إرهابي إلى ليبيا، بشكل أسبوعي، لدعم الميليشيات المسلحة، مؤكداً في مؤتمر صحافي بالقاهرة، أمس، أن أنقرة جلبت 2000 مرتزق، من بينهم عناصر في تنظيم «داعش» الإرهابي، عن طريق طائرات مدنية. وشدد المسماري على أن الجيش الليبي متمسك بخروج المرتزقة والقوات التركية، مشيراً إلى أن عدد العسكريين الأتراك في ليبيا يقارب الـ1000 فرد بين ضابط ومستشار وعسكري، وأكد سقوط قتلى أتراك في عمليات عسكرية بمنطقة معيتيقة.

وأشار المسماري إلى أن الأتراك قاموا ببناء محطات رادار وصواريخ قرب مصراتة ومعيتيقة، لافتاً إلى أن من يقود العمليات الإرهابية في ليبيا شخص تركي يكنى بـ«أبي الفرقان»، وأوضح أن أكثر من 50 مليار دينار ليبي هرّبت إلى تركيا، وكشف أن قادة الفصائل الذين يدعمون التدخل التركي حصلوا على مكافآت مالية تقدّر بملايين الدنانير.

واعتبر المسماري أن الباب الحقيقي للولوج إلى القضية الليبية هو الباب الأمني وليس السياسي، لافتاً إلى أن الجيش الليبي يريد انتخابات حرة نزيهة تعبر عن إرادة الشعب الليبي، وأشار إلى أن اتفاقية ترسيم الحدود أضرت ليبيا وزجّت بها في معركة لا دخل لها بها.

وأشار المتحدث إلى أن آبار النفط والغاز في ليبيا كلها تحت سيطرة الجيش الوطني، وأضاف أن الجيش مستعد لوقف إطلاق النار، بشرط خروج القوات التركية والمرتزقة الذين جلبتهم أنقرة إلى ليبيا.


- الجيش الليبي يؤكد أن اتفاقية ترسيم الحدود أضرّت بالبلاد.

طباعة